هل تعرف كيف تكون أكثر إبداعا ؟

الإبداع هو واحد من أهم الجوانب في بعض الانشطه والمهن وخاصه في الفنون.
ولكن اليوم يتم النظر فيه باعتباره زائد في اي وظيفة تقريبا ، لأنه يسمح لتقديم بعض درجه من الابتكار علي ما يتم القيام به.
لذلك يبحث أقسام مؤكده بين موظفاتهم بالتحديد إلى أكثر أناس إبداعيه, سابقا كرست إلى التصميم, التسويق أو الاداره من الصورة من الشركة.
علي الرغم من ان هناك فكره عامه حول العنصر الوراثي للإبداع ، معتبرا ان البعض قد يكون أكثر إبداعا من الآخرين "من المهد" ، والحقيقة هي ان مدارس الفن تشكل الناس المهتمين في تطوير هذا الجزء.
الرسامين والنحاتين والكتاب ، والمهنية التي لا نهاية لها الذين يستندون عملهم علي وجه التحديد علي الإبداع ، ولكن هل تعرف كيف تكون أكثر إبداعا ؟

هذا هو بالبالضبط ما حاولت الاستجابة مع البحوث التي أجريت من جامعه Semnan مع جامعه Ferdowsi (إيران) التي نشرت نتائجها في المجلة العلمية المجلة الدولية لعلم النفس.
وشاركت في الدراسة عشرون أمراه ، وجميعهن من طلاب الجامعات.
وقد تسببت نصف منهم حاله عاطفيه ايجابيه والباقي السلبية ، والتي تم استخدامها لمشاهده بعض الصور اثناء الاستماع إلى نوع من الموسيقي أو غيرها.
للتحقق من الحالة المزاجية تم تقييمها قبل وبعد التدخل من قبل الايجابيه والسلبية مقياس تاثير (PANAs).
كما تم تقييم الإبداع قبل وبعد التدخل من قبل الاختبار تورانس للتفكير الإبداعي (TTCT-B).

وتبين النتائج ان مزاج الطلاب تغير وفقا للتدخل الذي اجري ، وان الإبداع من نفسه كان مختلفا.
حتى أولئك الطلاب الذين كانوا المستحثة مزاج إيجابي كانت أكثر مرونة والسوائل والأصلي عندما يتعلق الأمر ان تكون خلاقه.
بدلا من ذلك ، أولئك الطلاب الذين تلقوا الحث في الامزجه السلبية لم يروا مستوي الإبداع المتضررة.

ومن بين القيود التي فرضتها الدراسة ان النساء فقط تم تقييمهن ، ومن ثم فانه من غير المعروف ما إذا كان الذكور سيحافظون علي النتائج السابقة ام لا ، المثل فان تقييم الإبداع لا يتم الا بالاختبار وليس بأي التعبير الفني المناسب.
علي الرغم من القيود المذكورة أعلاه ، فان اهميه النتائج في الإبلاغ بان أولئك الذين لديهم "يوم جيد" هم من المحتمل ان يكونوا أكثر إبداعا ، كما هو مبين في الأبحاث السابقة حيث يجدون علاقات كبير بين المزاج والدافع الأكبر ، والاهتمام والقدرة علي توليد أفكار جديده.
ولذلك فانه إذا كنت تريد ان تكون خلاقه لديك لرعاية المزاج ، وتعزيز قدر الإمكان بحيث يكون هذا إيجابيا ، اما رؤية أو الاستماع إلى المحفزات لطيفه التي تساعد علي تحفيز تلك الدولة.